موجة “الحرارة الأفريقية”تحصد الأرواح في أوروبا وتشعل الحرائق في بولندا

حصدت موجة الحر التي ضربت أوروبا أرواح ثلاثة أشخاص في فرنسا ، وتم العثورعلى جثة  مسن روماني، 72 سنة، بالقرب من محطة قطارات ميلانو، وذكرت السلطات إن ارتفاع درجة الحرارة ربما يكون أحد أسباب الوفاة.

وتجاوزت درجات الحرارة في فرنسا ، وخاصة في الوسط والشمال ، كما هوالحال في شبه الجزيرة الإيطالية ،الـ 40 درجة مئوية ، وفقًا لوكالة فرانس برس.

وسجلت درجات الحرارة في ألمانيا، وبولندا، وجمهورية التشيك أعلى مستوياتها في يونيو/ حزيران الجاري.

وفي بولندا لم يسجل وقع ضحايا وانما اندلعت الحرائق في الغابات والمحاصيل الزراعية بمجموع 702 مرة في بولندا منهم Mazowsze – 121 ، و Silesia – 86 و Silesia السفلى – 60. توفي شخص واحد في هذه الحرائق ، وجرح أربعة.

كما اندلعت الحرائق  في الغابات في إقليم كتالونيا الإسباني الخميس بسبب ارتفاع درجة الحرارة، والذي وصفته سلطات الإقليم بأنه “الأسوأ في عشرين سنة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *