أرقام صادمة لضحايا الغرق في بولندا خلال الشهر الجاري .. ما هو السبب !

يوم السبت الماضي  تم الإعلان عن  غرق الشخص المائة في هذا الشهر في بولندا .

يوم السبت دخل رجل يبلغ من العمر 23 عامًا الماء في منشأة للاستحمام تحت حراسة في Nierzym بمقاطعة Lubusz Voivodeship ولم يغادرها ، ليكون الشخص المائة الذي يفقد حياته بسبب حوادث الغرق هذا الشهر .

وسبق ذلك غرق أربعة أشخاص يوم الجمعة الماضي إثنان منهم بالقرب من مدينة غدانسك خلال السباحة في مياه بحر البلطيق .

وبحسب التقديرات فأن السبب الرئيسي في إرتفاع عدد حوادث الغرق خلال الشهر الجاري / حزيران / يعود الى الإرتفاع الغير مسبوق لدرجات الحرارة في البلاد ، والذي استمر لأكثر من إسبوع ، حيث تم يوم أمس الأحد إطلاق تحذيرات في معظم مقاطعات البلاد من درجات الحرارة ، والأضرار التي يمكن أن تخلفها

ويذكر مركز الأمن الحكومي أن “السباحة بعد تناول الكحول ، وكذلك المبالغة في تقدير قدراتك هي الأسباب الأكثر شيوعًا للغرق”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *