السجن 8 سنوات لسيدة بولندية حوّلت شقتها الى ترسانة للأسلحة والذخائر الغير منفجرة !

قامت الشرطة بإجلاء السكان من 6 مباني سكنية بعد أن عثرت على قنابل يدوية وقذائف مدفعية واسلحة مختلفة في إحدى الشقق في Wałbrzych (مقاطعة Dolnośląskie) وتقول الشرطة انها عبارة عن ترسانة كاملة من الأسلحة والذخائر تعود لأيام الحرب العالمية الثانية.

لاحظ أحد السكان أن سيدة كانت تقوم بإخفاء جسم يشبه القنبلة أمام الكتلة السكنية في Mieroszów ،وابلغ الشرطة على الفور ،استجوبت الشرطة المرأة 45 عاماً عما كانت تفعله , وعندها أشارت المرأة إلى امتلاكها العديد من الأسلحة والذخائر في منزلها وليست قنبلة واحدة فقط.

وعند قيام الشرطة بتفتيش شقة المرأة وابنها البالغ من العمر 22 عامًا عثرت الشرطة على قنابل وقذيفتين مدفعيتين وقاذفة قنابل وذخيرة وأسلحة موضوعه على الرفوف وهناك العديد من القنابل اليدوية كانت مخبأة في العلية وفي المرآب والممر،و أوضحت المرأة أن هذه  المجموعة تخص ابنها ، فهو يهوى جمع المعادن ويحضرها من الغابة، تم احتجاز كل من المرأة وابنها.

لذلك قررت الشرطة إجلاء السكان على الفور على بعد 300 متر من مكان تواجد الأسلحة وفعلاً تم إجلاء 70 شخصًا من 6 مباني سكنية ، حتى وصول المختصين لإزالة هذه الترسانة.

حاليا توجه الشرطة للسيدة 45 عاماً وابنها تهمة حيازة الاسلحة والذخائر بدون تراخيص وتواجه الأم والابن عقوبة السجن لمدة تصل إلى 8 سنوات.

وتحذر الشرطة السكان في بولندا انه في حال العثور على اسلحة او ذخائرغير منفجرة ، فلا ينبغي لمسها أو تحريكها تحت أي ظرف من الظروف ،و إخطار أقرب وحدة شرطة في أسرع وقت ممكن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *